هكذا بدأ الحكام في استعمال البطاقات الملونة

العقل السليم في الجسم السليم

المشرفون: سوسن, الإشراف

هكذا بدأ الحكام في استعمال البطاقات الملونة

مشاركةبواسطة سوسن » الأحد فبراير 18, 2018 7:09 am

صورة

لا يمكننا تصور مباراة كرة قدم دون أن تخطر ببالنا البطاقات الحمراء و الصفراء في جيب الحكم التي كان المدرس الإنجليزي كين آستون صاحب الفضل في إدخالها إلى كرة القدم.

أستاذ المدرسة الذي دخل عالم التحكيم في 1960 ،وحكم مباريات كأس العالم في تشيلي عام 1962 و إنجلترا 1966

أسندت إليه مهمة تحكيم المباراة الافتتاحية لمونديال 1962التي جمعت تشيلي بسويسرا،فأدارها باقتدار و ثقة أثارا إعجاب مسؤولي الإتحاد الدولي لكرة القدم، الذين قرروا أن يدير مباراة تشيلي و إيطاليا بدلا من حكمها الأصلي .قرار لم يعجب آستون نفسه إذ كانت الأجواء متوترة قبل اللقاء،وتنذر بمباراة نارية ،بعد أن صبت الصحافة التشيلية النار على الزيت وزعمت أن الصحافة الإيطالية نشرت مقالات تشكك بجمال وأخلاقيات نساء بلادها ،وهو ما أثار غضب التشيليين و تحولت المباراة بالنسبة إليهم إلى مسألة شرف وطني ،وأصبحت الكرة مسألة ثانوية قبل لقاء قوي أطلقت عليه الصحف أسم “معركة سانتياغو“.

قال آستون عن تلك المباراة :”لم أكن أحكم مباراة كرة قدم ،كنت أتصرف كمسؤول في مناورات عسكرية” ،وبحكم خوضه معارك الحرب العالمية الثانية في آسيا ،فقد شهد نزاعات أسوأ ،لكن المباراة كانت كارثية إذ تدخلت شرطة مكافحة الشغب ثلاث مرات لمساعدته في استعادة النظام،طرد لاعبان من منتخب إيطاليا،و أضطر آستون إلى التدخل أكثر من مرة لفض شجارات وإيقاف معارك بين اللاعبين ،انتهى اللقاء بفوز تشيلي بهدفين دون مقابل.

في 1963 حكم آستون المباراة النهائية لكأس الإتحاد الإنجليزي ،وبعد 3 سنوات رشح لعضوية لجنة الحكام في الإتحاد الدولي لكرة القدم ،وتولى رئاستها لاحقاً من 1970 إلى 1972،وشهد منصبه الجديد في لجنة الحكام وجوده في إحدى اللحظات إثارة للجدل أثناء كأس العالم في 1966خلال مواجهة إنجلترا و الأرجنتين في الدور ربع النهائي ،التي أقيمت في ملعب ويمبلي ،وأضطر لاستخدام دبلوماسيته و قدرته على الإقناع لتهدئة غضب قائد الأرجنتين الذي طرده الحكم ،وطلب منه مغادرة الملعب.

اتخذت المباراة منحى آخر بعدما ذكرت تقارير صحفية أن الحكم أنذر الأخوين بوبي و جاك تشارلتون شفهياً و تغاضى عن مخالفاتهما،وهو ما نفاه مدرب إنجلترا السير رالف رامزي.

بدأ آستون بالتفكير بطرق لتجنب حدوث مثل هذه المشاكل في المستقبل ،وبينما كان يقود سيارته أدرك أن محاكاة نظام الإشارات الضوئية ستكون الحل الأمثل ،فالأصفر يعني التمهل و الأحمر يعني التوقف ، الألوان تكسر حواجز اللغة، و توضح الأمر للجميع سواء كان القرار إنذار اللاعب أو طرده.

و نتيجة لذلك استخدمت البطاقات الصفراء و الحمراء أول مرة في مونديال 1970،وأصبحت جزءاً لا يتجزأ من عالم كرة القدم.

الكاتب : محمد السعدي

رواية أخرى تقول :في إحدى المباريات الدولية كان الحكم يتكلم الانجليزية وأحد الفريقين يتكلم الإسبانية فقط، وأعطى الحكم إنذارا لأحد لاعبي هذا الفريق، وكان إعطاء الإنذار في ذلك الوقت يحتم أن ينادي الحكم على اللاعب ويخبره أن ضده إنذار، وقد احتج الفريق بأن الحكم لم يعط اللاعب إنذار، بدليل أن الحكم لا يعرف إلا الانجليزية واللاعب لا يعرف إلا الإسبانية، وفعلا اجتمعت اللجنة المختصة بالبطولة وسألت الحكم بأي لغة أعطيته الإنذار؟ فقال: بالإنجليزية، وتبين أن اللاعب لا يعرف إلا الإسبانية و من هنا بدأوا يفكرون في حلّ لمعالجة تعدد اللغات وعدم معرفة بعضها بين الحكام واللاعبين، وهنا برزت فكرة استعمال البطاقة الصفراء للإنذار والبطاقة الحمراء للطرد،

انجلترا والبطاقات:
رغم قرار لجنة الحكام الدولية باستمرار استعمال البطاقات إلا أن الإتحاد الانجليزي كانت له وجهة نظر أخرى وأسلوب خاص في تنفيذ الإنذار والطرد، ولم تبدأ انجلترا في تطبيق استعمال البطاقات، إلا في أول أكتوبر 1976 وبعد عدة سنوات رأى الإتحاد الانجليزي أن هذه التجربة لم تنجح، حيث استعملها الحكام بطريقة استفزازية ضد اللاعبين وبانفعال سريع، مما نتج عنه توقيع 3520 إنذار و114 حالة طرد في عام 1980 في حين كانت النسبة قبل استعمال البطاقات 2412 إنذار، 94 حالة طرد.

وفي 19 جانفي 1981 قرر الاتحاد الانجليزي إلغاء النظام والرجوع إلى النظام السابق، علما بأن الحكام الانجليز يستعملون البطاقات عند إدارتهم للمباريات التي تخضع لإشراف الاتحاد الدولي لكرة القدم.
وفي موسم 87 / 1988 قرر الاتحاد الانجليزي العودة إلى استعمال البطاقات الصفراء والحمراء في الدوري العام لأندية الدرجة الأولى والمحترفين فقط، بعد أن تبين أنه لاداعي لتطبيقها على الشباب والناشئين وطلبة المدارس والمسابقات الأخرى.

وقد ناقش المجلس الدولي التشريعي موضوع استعمال البطاقات، حيث أن الإتحاد الدولي لكرة القدم تلقى استفسارات كثيرة عن عدم استعمالها في مباريات الدوري الانجليزي الذي يشاهده ملايين من جماهير كرة القدم في جميع أنحاء العالم، ولذلك أوصت اللجنة باستعمال البطاقات في الدور الانجليزي تماشيا مع ماهو متبع في الاتحادات الأخرى.
صورة
صورة العضو الشخصية
سوسن
عضو مميز
 
مشاركات: 3835
اشترك في: الاثنين نوفمبر 17, 2014 5:04 pm
قمت بتوجيه الشكر: 368 مرة / مرات
تم توجيه الشكر لك: 641 مرة / مرات

Re: هكذا بدأ الحكام في استعمال البطاقات الملونة

مشاركةبواسطة مرزية » الأحد فبراير 18, 2018 7:42 am

ادخال البطاقات الى التحكيم كان له فضل كبيرفي اللقائات الكروية،و لكن و مع هذا مازلنا نشاهد شجارات و عنف في الملاعب.
مرزية
عضو مميز
 
مشاركات: 2830
اشترك في: الثلاثاء نوفمبر 25, 2014 2:15 pm
قمت بتوجيه الشكر: 300 مرة / مرات
تم توجيه الشكر لك: 360 مرة / مرات


العودة إلى رياضة

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر

cron